boite à outilmarketing

شرح جميل للمفهوم content marketing

المحتوى التسويقي، المعروف ب content marketing، هو واحد من افضل القنوات في مجال التسويق الالكتروني، وفي نظري هو افضل طريقة باش تزيد من عدد conversion والاهم انه ممكن يكون مجاني وللأبد…

على مر العصور، الناس ولاو كيكرهو الطريقة باش كيتم عمل اعلانات بها، وحسب واحد الاحصائيات نشرها موقع vieodesign كيبين فيها ان اكثر من 80 في المئة من الناس ماشي كيكرهو الاعلانات ولكن كيفضلو انه تكون شي اداة لي دير filter للاعلانات، حيت كاين اعلانات زوينين بالنسبة ليهم، واخرى كارثية …

المشكلة هنا كاينة في عدم الخبرة في كيفية ايصال واحد الاعلان للزبون، القاعدة كتقول don’t push, don’t be salesy والفكرة هي انه مخصكش تبان على انك كتبيع وتجي تسرد على الزبون المحتمل مميزات المنتج وتحاول تبزز عليه انه يشري المنتج ديالك، بل في المقابل خاصك تعطي واحد القيمة مضافة للزبون المحتمل ديالك، robert beno cialdini هضر على هاد النقطة في الكتاب ديالو المشهور Influence : the psychology of persuasion ولي سماها بال reciprocation ومن خلالها كيشرح بلي في كل مرة شي واحد كدير فيه خير ولا كتعطيه شي حاجة كيكون دائما خاصو غير الوقت فاش يرد لك الجميل لي درتي فيه، وماشي ضروري تعطيه شي حاجة مادية، تقدر تكون هاديك الحاجة عبارة عن فيديو، مقال، …. الخ، وهنا فين كيجي الدور ديال المحتوى التسويقي…

هاد التعبير كيبين على نوعية التسويق لي كنهضرو عليه، ولي هو عبارة على واحد المحتوى (مقال، فيديو…) لي كنستعملو باش نعطيو للزبون قيمة مضافة وفي نفس الوقت نسوقو ليه المنتج او البراند ديالنا، سبق ليا هضرت على هاد النقطة في واحد المقال على كيفاش واحد الشركة قفزو المبيعات ديالها من 0 ل 750 مليون دولار في 4 سنوات وكان المحتوى التسويقي واحد من افضل الاستراتيجيات لي خدمو بيها، وهدا رابط المقال …

من هنا

الفكرة بشكل مبسط هو انك مطالب بكتابة مقالات (او مقال واحد) من خلالو كتحاول تجاوب على تسائل شاغل بال الزبناء المحتملين، وكيكون بهاد الطريقة :

بداية المقال كنسميوها بال top of the funnel وفي هاد المرحلة لي خاصك تجاوب فيها على تسائل معين، الناس ملي كيعانيو من مشكل كيمشيو يكتبوه في جوجل، ونفترضو ان المقال ديالك طلع وجاوبتي على التسائل ديالهم هنا كتكون درتي فيهم خير، لكن في نفس المقال خاصك دير brand awareness يعني انك تعرف بالشركة ديالك على انها كتبيع منتج لي غايحل هاد المشكل…

في وسط المقال (او في مقال اخر) كنهضرو على middle of the funnel كنحاولو نبينو ال benefits وماشي ال features ديال المنتج ديالك، وهادي مسألة مهمة، فعوض متقول للزبون ديالك مثلا ان هاد الجهاز كيجي معاه باتري اضافي (feature)، تقدر تقوليه معمر الجهاز ديالك يحبس وبخيب الامال ديالك بهاد الباتري الاضافي لي كايجي معاه (benefit)، وتيق بيا هاد القضية كتخلق فرق كبير ونتمنى تزيد تعمق فيها …

في مقال اخر او في نفس المقال كيجي الدور على bottom of the funnel وفي هاد المرحة كاتحاول دير فيها ال call to action و تبين بعض اراء الناس من اجل social proof وهي نقطة مهمة هضر عليها كدلك cialdini في نفس الكتاب كعامل سيكولوجي مهم في الاقناع.

وكخلاصة، خاص المحتوى ديالك يلعب دور مهم في افادة الزبون بشكل اولي، وفي انك تحولو من شخص مكيعرفش البزنس ديالك الى زبووووون …
Yassine Aakam

Laisser un commentaire

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.